Ads 468x60px

الثلاثاء، 30 نوفمبر، 2010

فتاتي جميلتي ما ابهاها


في ليله أمست و ليله ضحاها راءيت فتاتي جميلتي ما أبهاها

في زيها اللامع البراق و علامات الإعجاب الواضحة علي شفاها

نظرات عينيها تغمرني بالحب و الحنان و خطوات رجليها تشعرني بالاطمئنان

عند رؤياها طار قلبي في الأفاق ليحلق وسط السحاب و يغني بها للأحباب

أه لو تعرفي يا حبيبتي إلي أي حد أحببتك و إلي كم أوصل بي الهوى من لقياكِ

اه لو تعملوا كم من مرات طلبت رؤياها و بذلت ما بوسعي لأصل لمبتغايا

يا ملائكة الحب و الغرام أني أناشدكم إن تخبرن حبيبتي كم أنا أهواها

يا من تحبه نفسي و ذكر اسمك كالشهد طعمه حلو  في حلقي

كما تشتاق الإبل لجداول المياه كذلك تشتاق نفسي للقياكِ يا جميله الجميلات

لقد نظرت الكثير من الحسناوات و لكن واحده منهم لم اشتهي إلا أنت يا من ملكت روحي و قلبي

لا اعلم كيف أحببتك و لكني في اشد اليقين أني سأبذل نفسي و جهدي في حبك

و الله لأقسمن لكِ يا حبيبتي لتستمر علاقتي بكي مقدسه مهما طال الزمن
أمضاء
عاشق الجمال
اندرو إميل صديق
ملحوظة : الجميلة المخاطبة في هذه القصيدة هي من وحي خيالي 

0 comments:

إرسال تعليق